انت هنا : الرئيسية » القسم الرئيسي » مقالات » ما هي خدمة App.Net؟

ما هي خدمة App.Net؟

اشتركت مؤخراً في App.net؛ كنت أحد الداعمين للمشروع منذ بدايته، والسبب هو توقعي السيء لما قد يحدث في العلاقة بين تويتر ومطوري التطبيقات، وهذا التوقع ناتج من سلسلة أفعال لست معجباً بها ولا أتطلع لتطوراتها. قد يكون بعضها منطقي، لكنني أحزن وأتوقف عن التبرير إن كانت ستؤثر على التجربة النهائية.

سوء تطورات تويتر في الفترة الأخيرة هو سبب نشأة موقع App.net، والذي لا يختلف كثيراً عنه، بل هو ليس إلا نسخة محسنة من تويتر: 256 حرف (بدلاً من 140 حرف)؛ خدمة مدفوعة (أي أن التجربة مصممة لإرضاء المستخدم، لا المعلن)؛ ولأنها خدمة مدفوعة، فهي بيئة خالية من الإعلانات.

لا يوجد نقاش بأن App.net أجمل من تويتر، والسبب بساطته وخلوه من الضوضاء المرئية على الشاشة. وجود 256 حرفاً، علاوة على أنها مساحة أوسع لمشاركة الآراء، أمراً يبعدني عن تقليص الكتابات بعنف، فعلى الرغم من أنني أحببت تويتر في السنوات الأولى إلا أنني أعتقد أنه أداة فتاكة ضد أي كاتب، لأن قراءة 140 حرف باستمرار (ومزاولة مهنة كتابة الـ140 حرف هذه) تحد بشكلٍ واضح من عبقرية تصميم الجمل والفقرات. إذا لم تكن كاتب أو شخص يمارس الكتابة قد لا يكون هذا الأمر سلبي، لكنني أعتقد أنه كذلك لأي شخص يطمح للكتابة الجادة بينما هو يكتب في تويتر أكثر من الكتابات المقالية. حد الـ256 حرف لا يحل المشكلة سحرياً، لكن باعتقادي الشخصي أنها مساحة أفضل وأوسع لمشاركة الآراء دون حدها كثيراً والتأثير على قدرة الكاتب الإبداعية.

الأمر الثاني هو أنها خدمة غير مجانية، وهذا سيدفع المستخدم المحتمل بعيداً عن هذه الخدمة تلقائياً. الأمر الإيجابي هو أنك لن ترى انتشاراً كبيراً للمستخدمين الذين لا يستخدمون هذه الخدمات الاستخدام المثالي، ولن ترى نجوم الغناء وما شابههم هناك؛ أي أن App.net خدمة موجهة لفئة المستخدمين المتقدمين، وليس المستخدم العادي. من الصعب إقناع أي شخص بترك خدمته المفضلة لخدمة أخرى مجانية، ناهيك عن خدمة مدفوعة.

لأننا ندفع للخدمة، فهذا يعني أنها تأتي خالية من الإعلانات، ولأنها خالية من الإعلانات فلا يوجد أطراف أعلى من المستخدم تتحكم بالتجربة النهائية (كما يحدث في تويتر). هذا أيضاً يعجبني، ليس لأنني أكره الإعلانات (لا تهمني) لكن لشيئين:

  • الخدمة ستعيش من أموال حقيقية — أغلب الخدمات الجديدة لا تعرف كيفية استخلاص النقود من مستخدميها؛
  • الأموال تأتي من المستخدم وليس المعلن، وبالتالي اليد العليا لنا وليس لهم.

كل هذا على الورق رائع وجميل، بل حتى عملياً أرى أن الخدمة ناجحة مبدئياً والإقبال عليها من المستخدمين المتقدمين رائع. لا أحد يتوقع نجاح شبكة إجتماعية مدفوعة، وApp.net تعدى المرحلة الأولية بنجاح ساحق.

(عبر مدونة محمد أبو الحسن.)

تم تخفيض سعر الإشتراك السنوي إلى $36 من $50 في خدمة App.net. و إذا قمت بالاشتراك في الخدمة فأنا أنصح بمتابعة حساب سعودي ماك و تجربة أحد هذه التطبيقات:

• تطبيق Rivr للآيفون – مجاني
• مطورو TweetBot قاموا بإصدار NetBot لكل من الآيفون و الآيباد (سعر كل واحد $4.99 و يمكن التزامن بينهما)
• هذه قائمة تشمل العديد من تطبيقات App.net

هل لديك أسئلة عن الخدمة؟ أكتبها في الردود.

بإمكانك متابعة كاتب الموضوع في تويتر: @khaled.

سعودي ماك في: App.netتويترفيسبوكفلكر.

عن الكاتب

عدد المقالات : 1834

Comments Closed

تعليقات (1)

  • حمد السبيعي

    نريد فديو عن الخدمة شكلها من الداخل وطرق استخدامها وميزاتها على الواقع

جميع الحقوق محفوظة لسعودي ماك © 2006 - 2012