انت هنا : الرئيسية » الأخبار » قوقل تطلب من موظفيها التخلي عن الويندوز وتخيرهم بين الماك واللينكس

قوقل تطلب من موظفيها التخلي عن الويندوز وتخيرهم بين الماك واللينكس

طبقاً لما ذكرته صحيفة Financial Times فإن قوقل بدأت مؤخراً باتخاذ سياسة جديدة لموظفيها وهي التخلي عن استخدام أنظمة الويندوز وإعطاء الموظفين الخيار في الإنتقال للأنظمة الأخرى، إما الماك أو اللينكس.

تم البدء بتطبيق هذه السياسة الجديدة منذ بداية العام الحالي، وذلك بسبب كون الويندوز أكثر عرضة للهجمات من قبل المخترقين وأكثر عرضة لفيروسات الكمبيوتر من أنظمة التشغيل الأخرى ويأتي ذلك بسبب الإنتشار الواسع لهذا النظام والذي جعله أكبر هدف للمهاجمين والمخترقين، خصوصاً بعد أعقاب هجمات الصين الأخيرة. ولهذا فقد بدأ معظم الموظفين بالتخلي عن الويندوز وبدء معظمهم بالإنتقال إلى الماك لكونه من أكثر الأنظمة أماناً وإستقراراً.

مع ذلك فإن قوقل ما زالت تسمح باستخدام الويندوز على حواسب الموظفين المحمولة، ولكن لن يكون بمقدورهم استخدامه على أجهزة العمل المكتبية، و في حين أراد أحد كبار المسؤولين والموظفين في البقاء على استخدام الويندوز فإنه يتوجب عليهم الحصول على موافقة مدير الشركة.

النسخة الإنجليزية من هذا الموضوع في الإصدار الإنجليزي من موقع سعودي ماك.

للمزيد من الأخبار تابع موقع سعودي ماك على تويتر و في فيسبوك. شكراً.

عن الكاتب

عدد المقالات : 11

Comments Closed

تعليقات (1)

جميع الحقوق محفوظة لسعودي ماك © 2006 - 2012